الخميس، 18 فبراير، 2010

الكرنب أو الملفوف Cubage (الرائع المظلوم)

الاسم العلمي: Brassica oleracea
خضرة رخيصة متوفرة تعيش مدة طويلة حتى بدون ثلاجة، و في الثلاجة تفسد جميع الخضروات و الفواكه و هي تقاوم للأخير (مسكينة).



الكرنب أنواع، و خصائصه تكاد تكون واحدة، فهناك الملفوف الأخضر ذو الأوراق الخضراء المتموجة العريضة، و هناك الملفوف التفاحي الأحمر الذي يشبه الصنف الأول، و هناك القنبيط أو القرنبيط (كرنب الزهرة)و الكرنب الهليوني، و الساقي ، و اللفتي.


و الملفوف أو الكرنب يتركب من 75% ماء، 5.7% كربون، 5% مواد دهنية ، 3.8% مواد أزوتية ، 0.5% أملاح معدنية ، كما يحتوي على الفيتامينات : C-B2-B6-B7-PP-K و من المعادن يحتوي على الكلسيوم و الكبريت و الفسفور ، و نسبة الكبريت فيه عالية إذ تبلغ حوالي 194 ملي غراما في كل مائة جرام، و هو يشتمل على مواد قاتلة للبكتيريا، و وجود الكبريت بنسبة عالية يعطيه خاصية التطهير ومنع الالتهابات، و هو ضروري للنباتيين حيث يحتوي على مادة "الليزين" التي يتزود منها الجسم و التي قل أن توجد في النباتات الأخرى.

و للاستفادة القصوى من الملفوف يفضل أكله نيئا. و هو واق من التعب و الرشح المتوقع و الطفح الجلدي، كما أنه يقوي الشعر و يسهل نمو العظام، و عصيره بمعدل ثلاثة ملاعق على الريق يطرد الديدان التي في البطن، و حساؤه يفيد التهابات القصبة و الشعب، فإذا أخذ ساخنا بعد مزجه بالعسل يسهل خروج البلغم و يخفف من تهيج الشعب التنفسية، كما لو أخذ مع العشاء فإنه يمنع العرق الكريه ليلا.

و قد ننصح بإعطائه للأطفال و المراهقين يوميا حيث يساعد أجسامهم على النمو ، و قد يوصف للمصابين بالقصور الكلوي و تجمع الماء في البطن، بحكم أنه غني بالبوتاسيوم، كما يقاوم الوهن الناتج عن كثرة التبول.

و الملفوف ضروري للمصابين بقصور القلب و السمنة و التدرن و التسمم لأنه ينشط الكليتين ، و هو مفيد لمرض السكر إذا أكل نيئا، و هو ناجح في وقف التقرحات و في علاج إدمان الخمر.

أما المرضى المصابون بقصور الكبد و الصفراء فعليهم أن يتجنبوه و إلا زادهم سوءا ، و كذلك المصابين بالحصوات البولية أو النقرس ، لأنه يسبب لهم آلام حادة مفاجئة، و كذلك يؤثر سلبا على مرضى الغدة الدرقية.

و لوضع حد لرائحته أثناء الطبخ توضع قطعة كبيرة من لب الخبز في مصفاة و توضع في نفس الوعاء الذي يطبخ فيه الملفوف.

و قد يفيد الملفوف في داء النقطة و داء المفاصل و فساد الدم و الروماتيزم ، و طلي أوراقه بالعسل يضع حدا للزحار و الدوسنطاريا.

و على فكرة يمكن أن يصنع من الملفوف سلطات رائعة و لذيذة مثل سلطة الملفوف بالزيت، و سلطة المايونيز الرهيبة و سلطة الخضروات بالجرجير الشهيرة و غيرها، و محشي الملفوف ألذ من محشي السلك و غيره من الخضروات، و يعمل منه حساء ممتاز ، و أرجو أن أتمكن في المرات القادمة من تقديم وصفات لأكلات شهية تصنع من الملفوف،و إن كان تناوله نيئا أفضل بكثير من حيث الفائدة الطبية و الغذائية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق